​فريق UD MELILLA يعتذر للدفاع الحسني الجديدي

​فريق UD MELILLA يعتذر للدفاع الحسني الجديدي

11 غشت 2017
قدم مسؤولو UD MELILLA اعتذارهم لنظرائهم من فريق الدفاع الحسني الجديدي على القرار المفاجئ الذي اتخذته السلطات الاسبانية بمنع دخول اللاعبين الدوليين الأجانب المنتمين لدول إفريقيا جنوب الصحراء لمدينة مليلية للمشاركة في التربص الإعدادي الذي يقيمه الدفاع الحسني الجديدي لأسباب أمنية.

وحل بعد زوال اليوم الجمعة 11 غشت 2017، السيد DAVID LOUPI المسؤول العام لفريق UD MELILLA والمسؤول عن التواصل والعلاقات الخارجية السيد نور الدين حدوتي بمقر إقامة لاعبي الفريق الأجانب بمدينة الناظور خصيصا لتقديم خالص اعتذارهم للفريق الدكالي واللاعبين، معبرين عن أسفهم العميق لقرار المنع الذي اتخذته شرطة الحدود الإسبانية في حق اللاعبين الأجانب وحرمانهم من الدخول إلى مليلية على خلفية الأحداث التي شهدتها مدينة سبتة مؤخرا ودفعت السلطات الإسبانية إلى إغلاق الحدود في وجه المهاجرين والأجانب بصفة مؤقتة.